نقولا زيادة

ولد نقولا زيادة في سنة 1907 في مدينة دمشق حيث كان والده يعمل مساعد مهندس في سكة حديد الحجاز. والده، عبده زيادة من مدينة الناصرة. والدته: ليا (ألين) شُرُّش ريحاني. أخته: ماري. أخوته: قسطنطين؛ ألفرد؛ جورج. زوجته: مرغريت شهوان. إبناه: رائد وباسم. بدأ نقولا زيادة تعليمه الابتدائي في مدرسة الفرير في دمشق، ثم التحق بالمدرسة الرسمية الابتدائية في مدينة طولكرم، بعد أن عاد في سنة 1916 إلى مدينة الناصرة مع والدته وأخوته عقب وفاة والده. وفي سنة 1917، انتقل مع عائلته إلى مدينة جنين. وبعد انقطاعه عن الدراسة خلال سنتي 1917 و1918، التحق في سنة 1919 بمدرسة جنين الابتدائية. انتسب زيادة في سنة 1921 إلى دار المعلمين في القدس (الكلية العربية فيما بعد) بعد نجاحه في امتحان القبول، وتخرّج فيها في صيف سنة 1924. بعد التخرّج عمل زيادة في التعليم لمدة سنة في مدينة الناصرة وفي قرية ترشيحا، ثم انتقل إلى مدينة عكا حيث علّم في مدرستها الثانوية بين سنتي 1925 و1935. وشارك في تأسيس النادي الأرثوذكسي في عكا سنة 1929 وانتُخب في هيئته التأسيسية. درس زيادة بمفرده خلال سنتين مواد امتحان المتريكوليشن (Matriculation)، وتقدم إليه وحاز شهادته في سنة 1927، الأمر الذي أهّله لمواصلة تعليمه الجامعي. ثم تقدم في سنة 1931 إلى امتحان الشهادة العليا للمعلمين ونجح فيه. وكانت إدارة المعارف في فلسطين تساوي الناجحين في هذا الامتحان بخريجي الجامعة الأميركية في بيروت. كما بدأ في سنتي 1930 و1931 نشر مقالاته الأولى في مجلة "المقتطف". سافر زيادة إلى لندن بعد حصوله على بعثة جامعية لدراسة التاريخ القديم من إدارة المعارف في فلسطين في سنة 1935 والتحق بـكلية جامعة لندن (University College London). وخلال فترة دراسته هذه، أمضى تسعة أشهر بين سنتي 1936 و1937 في ألمانيا بقصد تعلم اللغة الألمانية، فأقام ببرلين فترة قصيرة من الزمن ثم التحق بجامعة ميونيخ ودرس مساقاً في تاريخ العصر الهلنستي ومساقاً آخر عن الحروب الصليبية. ثم سافر في صيف سنة 1938 إلى مدينة بيزانسون الفرنسية لتعلم اللغة الفرنسية. عاد زيادة إلى فلسطين بعد حصوله على درجة البكالوريوس في التاريخ من جامعة لندن في سنة 1939، حيث عمل ثماني سنوات في تدريس مادة التاريخ في المدرسة الرشيدية وفي الكلية العربية في القدس (1939-1947). وألقى عشرات المحاضرات، كما أعدّ أحاديث لإذاعة فلسطين في موضوعات متنوعة، ثم صار يعدّ حديثاً مرة كل أسبوعين لمحطة إذاعة الشرق الأدنى التي أُنشئت سنة 1942 في جنين قبل أن تنتقل إلى يافا. وكانت بعض أحاديثه نواة أولى كتبه وهو "صور من التاريخ العربي" الذي نشرته دار المعارف في مصر سنة 1946. في العام الدراسي 1945-1946، طُلب من زيادة أن يلقي محاضرتين في الأسبوع على طلاب مركز الشرق الأوسط للدراسات العربية في القدس (Middle East Center for Arabic Studies) الذي أنشأته وزارة الخارجية البريطانية لتعليم الضباط والموظفين البريطانيين الشباب اللغة والتاريخ العربيين. ألّف زيادة بين سنتي 1945 و1947 عدداً من الكتب التدريسية التي صدرت عن المكتبة العصرية في يافا، ومن أهمها: "العالم القديم" في جزئين، و"عالم العصور الوسطى في أوروبا"، و"المختار من التاريخ العربي" الذي صدر الجزء الأول منه بعنوان: "وثبة العرب". كما حرر في الفترة نفسها مع صديقه علي شعث عدداً من الكتب تحت عنوان "سلسلة الثقافة العامة" استوحيا شكلها من سلسلة "اقرأ" الصادرة عن دار المعارف في مصر. سافر زيادة في أيلول/ سبتمبر 1947 إلى لندن لإعداد أطروحة دكتوراه في التاريخ الإسلامي في جامعة لندن بعد حصوله على منحة من المجلس الثقافي البريطاني. وخلال وجوده في بريطانيا، عُيّن، في حزيران/ يونيو 1948، قارئاً في قسم اللغات الشرقية في جامعة كمبردج، كما صار يعدّ أحاديث للقسم العربي في الإذاعة البريطانية. في أيار/ مايو 1949، انتقل زيادة إلى بنغازي في ليبيا لتولي منصب مساعد مدير المعارف في برقة، لكنه عاد إلى بيروت في أيلول/ سبتمبر من السنة نفسها، كي يلتحق بالجامعة الأميركية ويعمل أستاذاً مساعداً في دائرة التاريخ فيها. وكان زيادة، منذ مغادرته بريطانيا، يواصل إعداده أطروحة الدكتوراه، فنال الشهادة في تشرين الثاني/ نوفمبر 1950. وفي تشرين الأول/ أكتوبر 1956 عُين أستاذاً مشاركاً، ورُقي في سنة 1958 إلى درجة الأستاذية، وترأس دائرة التاريخ بالوكالة في الجامعة الأميركية (1955-1956)، ثم أصبح رئيساً أصيلاً لها (1956-1966). وبقي زيادة يعمل في هذه الجامعة حتى تقاعده في سنة 1973. كُلف زيادة الإشراف على أطاريح الدكتوراه في التاريخ العربي في جامعة القديس يوسف في بيروت بعد تقاعده من التعليم في الجامعة الأميركية. كما درّس التاريخ في الجامعة الأردنية مدة سنتين (1976-1978)، ثم في الجامعة اللبنانية مدة سنتين أيضاً، وألقى خلال الفترة 1984 - 1990 محاضرات عن تاريخ الإسلام والحضارة الإسلامية في كلية اللاهوت للشرق الأدنى في بيروت، التي تُعِد قساوسة إنجيليين. ودرّس زيادة تاريخ الإسلام والحضارة الإسلامية بصفته أستاذاً زائراً في عدد من الجامعات العربية والأجنبية، وألقى محاضرات في عدد كبير من العواصم العربية والأجنبية، وشارك في عدد من مؤتمرات المستشرقين. زار زيادة الدول العربية جميعها تقريباً، فضلاً عن تركيا والهند وباكستان وجمهوريات آسيا الوسطى الإسلامية، كي يتعرف على معالم الحضارة الإسلامية. كان زيادة أستاذ شرف في دائرة التاريخ لدى الجامعة الأميركية في بيروت، وعضواً مراسلاً في المجمع العلمي العراقي، وعضو شرف في جمعية المستشرقين الألمانية (Die Deutsche Morgenlandische Gesellschaft)، وعضواً في جمعية المستشرقين الأميركيين (The American Oriental Society) وفي جمعية العصور الوسطى الأميركية (The American Medieval Society). كما كان عضواً في المجلس الاستشاري للموسوعة الفلسطينية ومحرراً في القسم الثاني منها، ومحرراً لسلسلة الدراسات العربية التي صدرت عن لونغمان (Longman's Arab Background Series) في لندن وعن مكتبة لبنان في بيروت حتى سنة 1990، حين استقلت مكتبة لبنان بإصدارها. نال نقولا زيادة عدداً من الأوسمة، منها وسام الأرز الوطني برتبة فارس من لبنان في سنة 1973، ووسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة في سنة 2002، ووسام غبطة بطريرك أنطاكية وسائر المشرق لطائفة الروم الأرثوذكس في سنة 1993. كما حصل على عدد من الدروع والجوائز التقديرية من عدد من الجامعات والحركات الثقافية العربية. وفي سنة 1997 أسست الجامعة الأميركية منحة باسمه تُمنح سنوياً لأحد الطلاب المتخرجين في التاريخ. توفي نقولا زيادة في 27 تموز/ يوليو 2006 في بيروت ودُفن فيها. نقولا زيادة واحد من أبرز المؤرخين العرب ومن رواد الفكر العربي الحديث المستنير. كان أستاذاً لأجيال من الطلاب والطالبات. تميّز بنزوعه القومي العربي واعتباره، على الرغم من مسيحيته المشرقية، الحضارة العربية الإسلامية حضارته. عشق المدن العربية، وفي مقدمها القدس، وعُرف بدماثة خلقه وحدة ذاكرته وحلو حديثه وغزارة إنتاجه، إذ بلغ عدد مؤلفاته 41 كتاباً باللغة العربية، و6 كتب باللغة الإنكليزية، كما ترجم العديد من الكتب من الإنكليزية إلى العربية، وكتب مئات المقالات والدراسات والأبحاث. وأتقن زيادة عدة لغات أجنبية كالإنكليزية والألمانية والفرنسية واليونانية واللاتينية. وفي سنة 2002، أصدرت الدار الأهلية للنشر والتوزيع في بيروت أعماله الكاملة في 23 جزءاً، تُعتبر القسم الأعظم من نتاجه العلمي. كما جمعت دار رياض الريس للنشر والتوزيع كثيراً من مقالاته التي صدرت في مجلدات. من آثاره مؤلفات بالعربية: "أعلام العرب". بيروت: الأهلية للنشر والتوزيع، 2002 (ج 7 من الأعمال الكاملة). "أعلام عرب محدثون من القرنين الثامن عشر والتاسع عشر". بيروت: الأهلية للنشر والتوزيع، ط 1، 1994. "أفروسيات: السياسة والدين من غرب أفريقية إلى آسية الوسطى". بيروت: الأهلية للنشر والتوزيع، ط 1، 2002 (ج 20 من الأعمال الكاملة). "إفريقيات: دراسات في المغرب العربي والسودان الغربي". بيروت: الأهلية للنشر والتوزيع، ط 1، 2002 (ج 17 من الأعمال الكاملة). "الجغرافية والرحلات عند العرب". بيروت: مكتبة المدرسة، ط 1، 1962. "دمشق في عصر المماليك". بيروت: الأهلية للنشر والتوزيع، ط 1، 2002 (ج 9 من الأعمال الكاملة). "شاميات: دراسات في الحضارة والتاريخ". بيروت: الأهلية للنشر والتوزيع، ط 1، 2002 (ج 15 من الأعمال الكاملة). "عالم العرب: جغرافيته، تاريخه، ومصادر ثروته. بيروت: الأهلية للنشر والتوزيع، ط 2، 2002 (ج 3 من الأعمال الكاملة). "العروبة في ميزان القومية". بيروت: دار العلم للملايين، ط 1، 1950. نشر هذا الكتاب سنة 1945 بعنوان "القومية والعروبة". "متوسطيات: تجارة وحياة فكرية". بيروت: الأهلية للنشر والتوزيع، ط 1، 2002 (ج 21 من الأعمال الكاملة). "مدن عربية". بيروت: دار الطليعة، ط 1، 1965. "المسيحية والعرب". بيروت: الأهلية للنشر والتوزيع، ط 1، 2002 (ج 23 من الأعمال الكاملة). "من رحلات العرب: أقدم الريادات للبحار الشرقية". بيروت: الأهلية للنشر والتوزيع، ط 1، 2002 (ج 4 من الأعمال الكاملة). مؤلفات بالإنكليزية: Urban Life in Syria under the Early Mamluks. Beirut: American University of Beirut Press, 1953. Syria and Lebanon. New York: Praeger, 1957. Sanusiyah: A Study of a Revivalist Movement in Islam. Leiden: Brill, 1958. Origins of Nationalism in Tunisia. Beirut: American University of Beirut Press, 1961. Damascus under the Mamluks. Norman: University of Oklahoma Press, 1964. ترجمات: ديمتري غوتاس. "الفكر اليوناني والثقافة العربية: حركة الترجمة اليونانية - العربية في بغداد والمجتمع العباسي المبكر (القرن الثاني - القرن الرابع هـ/ القرن الثامن - القرن العاشر م.)". ترجمة وتقديم نقولا زيادة. بيروت: مركز دراسات الوحدة العربية، ط 1، 2003. Dimitri Gutas. Greek Thought, Arabic Culture: The Graeco-Arabic Translation Movement in Baghdad and Early ‘Abbasid Society (2nd-4th/ 8th-10th centuries). New York: Routledge, 1998. المصادر: البخيت، محمد عدنان (مراجعة وتقديم)، "نقولا زيادة في ميزان التأريخ". بيروت: المؤسسة العربية للدراسات والنشر، 2008. تسعون نقولا زيادة. بيروت: لجنة الأوديسيه للثقافة والإعلام، 1998. زيادة، نقولا، "أيامي: سيرة ذاتية". بيروت: هزار غرافكس، ط 1، 1992. مجلدان. شاهين، أحمد عمر. "موسوعة كتّاب فلسطين في القرن العشرين"، الجزء الثاني. دمشق: منظمة التحرير الفلسطينية، دائرة الثقافة والإعلام، 1992. لوباني، حسين علي. "معجم أعلام فلسطين في العلوم والفنون والآداب". بيروت: مكتبة لبنان ناشرون، 2012. مخزوم محمد [وآخرون]. "نقولا زيادة في ذاكرة الوفاء". [د.م: د. ن]، 2006. Abdul Hadi, Mahdi, ed. Palestinian Personalities: A Biographic Dictionary. Jerusalem: Passia Publication, 2nd ed., revised and updated, 2006.

نقولا زيادة