36

ﺗﺄﻟﻴﻒ أحمد خالد توفيق

191 ﺻﻔﺤﺔ

هذه قصة مطاطة جداً وإن كانت هي البساطة بعينها .. يمكنك أن تختار رفيقاً يناسبك .. يمكنك أن تختار نوعية الخطر الذي يجب أن تمر به وتختار النهاية التي تفضلها .. لقد حلم كثيرون بأن تحوي الحياة زر كما في برامج الكمبيوتر ليصحح أخطاءه .. لماذا فضلت كلية الآداب على كلية الصيدلة؟؟ لماذا فضلت غادة على لمياء؟؟ لماذا التهمت السبانخ بدلاً من البازلاء؟؟ ليتك اخترت العكس من البداية .. حسن .. هذه القصة تحقق لك هذا الحلم .. فقط ابدأ القراءة. ولتكن إختياراتك حكيمة أو تبدو كذلك.

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : روايات عربية, خيال علمي

ﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﻣﺮاﺟﻌﺎﺕ

ﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﺇﻗﺘﺒﺎﺳﺎﺕ... ﻛﻦ ﺃﻭﻝ ﻣﻦ ﻳﻀﻴﻒ ﺇﻗﺘﺒﺎﺳﺎ ﻣﻦ ﻫﺬا اﻟﻜﺘﺎﺏ.