روّاد الزمن - شيفرة يوم القيامة

ﺗﺄﻟﻴﻒ ألكس سكارو

512 ﺻﻔﺤﺔ

إعبث بالزمن... فإذا بالعالم كما تعرفه يصبح عالماً لا تعرفه ليام أوكونور كان يجب أن يموت في البحر عام 1912. مادي كارتر كان يجب أن تموت على متن طائرة عام 2010. سال فيكرام كان يجب أن تموت في حريق عام 2026. لكن الثلاثة مُنحوا فرصةً أخرى ليعملوا لصالح وكالة لا يعلم أحد بوجودها، هدفها أن تمنع السفر عبر الزمن من تدمير التاريخ... عندما فتحت مادي عن طريق الخطأ نافذة زمنية في المكان والزمان غير المناسبين، أدّى ذلك إلى قذف ليام عبر الزمن 65 مليون سنة إلى الماضي، إلى أرض صيد فصيلة قاتلة من حيوانات مفترسة لم يتمّ اكتشافها حتى يومنا هذا. هل سيتمكن ليام من الاتصال بمادي وسال قبل أن تمزّقه الديناصورات إرباً، دون أن يعرّض التاريخ لخطرٍ كبير يجعل العالم يُصعق من حقيقة جديدة رهيبة؟

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : روايات مترجمة

ﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﺇﻗﺘﺒﺎﺳﺎﺕ... ﻛﻦ ﺃﻭﻝ ﻣﻦ ﻳﻀﻴﻒ ﺇﻗﺘﺒﺎﺳﺎ ﻣﻦ ﻫﺬا اﻟﻜﺘﺎﺏ.