شولا كوهين.. أخطر جاسوسة إسرائيلية بالشرق الأوسط

ﺗﺄﻟﻴﻒ حاتم خوري

221 ﺻﻔﺤﺔ

شولا كوهين الملقبة بلؤلؤة الموساد الإسرائيلي لعملها لسنوات في لبنان كجاسوسة لهذا الجهاز. لم تكن جاسوسة عادية، فهي تمكنت في خلال عملها من الوصول إلى مراكز القرار ونسج علاقات مع شخصيات سياسية وأمنية بينها وزراء ونواب إلى ان تم كشف امرها وسجنها ثم سلمت إلى إسرائيل بعد حرب1967 في اطار عملية تبادل اعتبرت الأولى من نوعها قطعا بين البلدين.

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : جاسوسية ومخابرات