كيف تؤلف كتابك الأول

ﺗﺄﻟﻴﻒ محمد معتوق الحسين

159 ﺻﻔﺤﺔ

ربما أدهشك ازدحام الكتب على رفوف مكتبةٍ ما، فوددت لو كان أحدها يحمل اسمك. أو قد تكون مررت بتجربة مميزة، فرغبت أن تخلِّد قصتك الثّرية ليستفيد منها الناس. أو لعلّ أعجبك كتابٌ رائعٌ وشدّك أسلوبه وألهمك محتواه، فتمنيت أن تؤلف واحدًا مثله "يومًا ما". لستَ الوحيد. فكلّنا نوَدّ أن نُخبر هذا العالم شيئًا، ونترك فيه أثرًا طيبًا. تقول الروائية (جودي بيكولت): "إنّ بداخل كلٍّ منّا كتابًا، لكن لا فائدة منه إذا لم يخرج إلى العالم". يا لها من عبارة جديرة بالتأمل!. انظر حولك، ستجد المئات ممن يملكون التجارب والخبرات والعلوم، ثم لا يخلدونها بين دفتي كتاب ينفع الناس، إلى أن يمضوا، وتمضي تجاربهم معهم. كيف تؤلف كتابك الأول وُجد ليساعدك على تحقيق حلمك بتأليف باكورة كتبك، وذلك من خلال شرح وافٍ ومبسّط وعمليّ لأهم المحطات في هذه الرحلة. يضع المؤلف بين يديك خلاصة خبرته التي اكتسبها خلال عدة سنوات من العمل في هذا المجال.

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : فن الكتابة