العولمة

ﺗﺄﻟﻴﻒ عبد الكريم بكار

131 ﺻﻔﺤﺔ

ان مهاجمة العولمة أو الاستسلام لها من أسهل الأمور التي يمكن أن نقوم بها، لكن الشاق حقاً هو التحليل العميق لجوهر عمليات العولمة وجذورها وامتداداتها والآثار المترتبة عليها، وكيفية معالجتها. إن العولمة ظاهرة غير مكتملة؛ ولذا فإن من المتوقع أن تستمر إفرازاتها وتفاعلاتها مدة طويلة، ومن الواجب متابعة ذلك وتوضيحه للناس. أضف إلى هذا أن وقع العولمة على الأمم لن يكون واحداً فالشعوب الأوروبية-مثلاً- لن تتضرر كثيراً من هيمنة الثقافة الأمريكية لأن الجذور القيمية والأخلاقية للثقافات الأوروبية لا تبتعد كثيراً عما لدى الثقافة الأمريكية؛ ثم إنها مشاركة في قيادة العولمة، ومستفيدة اقتصادياً من أنشطتها. ولن يكون الشأن كذلك بالنسبة إلى الثقافة الإسلامية والاقتصاد الإسلامي؛ فالهوة الثقافية كبيرة، واقتصاد الدول الإسلامية هو اقتصاد دول نامية، يطلب منها أن تسهم في دفع تكاليف العولمة، وتحمل القسط الأكبر من تبعتها. علينا أن نبدع في عرض هذه الظاهرة، ونبسط ما أمكن في حديثنا عنها، ونستخدم كل الأدوات المتوفرة في سبيل نشر الوعي بها بين فئات المجتمع كافة.

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : فكر فلسفي