غبار النجوم

ﺗﺄﻟﻴﻒ نيل جايمان

110 ﺻﻔﺤﺔ

في الريف الإنجليزي الناعس وفي فجر العصر الفكتوري، تتحرك الحياة ببطء في مدينة (وول) – الجدار – التي سميت كذلك بسبب حاجز صخري يفصلها عن مرج قريب. هناك حراس يمنعون الناس من عبور هذه الفجوة. وفي هذه البلدة وقع تريستران ثورن في غرام فكتوريا فورستر الحسناء. لكنها كانت باردة متنائية، كأنها نجم رآه يسقط من السماء في اكتوبر. من أجل فكتوريا صمم تريستران على الحصول على هذا النجم ليهديه لها. هذا القَسَم الذي جعله يتجاوز السور فيدخل عالمًا يفوق خياله. لم يكن الوحيد الذي يلاحق النجم. كان هناك آخرون يرون في النجم الشباب والجمال أو مفتاح مملكة عظيمة أو أسرار السحر الأسود.

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : روايات مترجمة