الإسلاميون

ﺗﺄﻟﻴﻒ بشير نافع

295 ﺻﻔﺤﺔ

يطرح كتاب الإسلاميون للمؤلف بشير موسى نافع مسألة في غاية التعقيد والأهمية وخصوصاً في عالمنا المعاصر، ألا وهي قضية "الإسلام السياسي" وتجلياته وتأثيراته في مختلف الصعد –على الدول والأفراد وفي مختلف أنماط الحياة، والثقافة والسلوك. ففي عصر سقوط أيديولوجيات كبرى، كالنازية والفاشية والشيوعية، فإن طاقة فعل الإسلام السياسي ما تزال تشهد تعاظماً وقوة، حتى أن البعض اعتبر العقود الأخيرة للقرن العشرين ومطلع الحادي والعشرين حقبة قوة الإسلام. يعالج بشير موسى نافع هذه المسألة بموضوعية وبعقل الناقد والمفكر، وبشكل منهجي ومتسلسل المراحل الأولى، لتشكل هذه الظاهرة الاجتماعية–السياسية وأسباب صعودها والظروف التي مرت بها واستقطابها لأعداد كبيرة من فئات المجتمع، سواء أكانوا أفراداً أم جمعيات أم حكومات تتبنى طروحات الإسلام السياسي. ويعطي كاتبنا أمثلة من عدة دول، وكيفية صعود هذه القوى وأسبابه وهو ما سمي بـ (الصحوة الإسلامية) وأهمها جاءت من خلال حركات النضال الوطني ضد السيطرة الأجنبية، والدفاع عن الهوية الإسلامية في مواجهة حركة التحديث التي اتخذت من القيم الغربية نموذجاً لها. ويدلّل على ذلك بأمثلة مختلفة من عدة دول، تبدأ من مصر وباكستان إلى الخرطوم، الجزائر... إلخ. ولا يغيب عن ذهنه أيضاً تأثيراتها في الحياة الاجتماعية والثقافية وذلك من خلال تغيير أنماط لباس الرجل والمرأة في معظم الدول الإسلامية. وكيف أن الإسلاميون ألبسوا الحداثة عباءة إسلامية. أما أهم تأثيرات هذه الظاهرة فيتجلى في حال من التوتر وعدم الاستقرار وغياب اليقين السياسي، وانقسام المسلمون على موقع الدين في الاجتماع والدولة، على القيم الحاكمة لحياتهم، على رؤيتهم لتاريخهم، على علاقتهم بالخارج الثقافي والحضاري، وعلى فهمهم لكليات الإسلام ذاته. دراسة قيمة، تكشف قراءتها الزيف الذي علق في أذهاننا عهوداً طويلة في فهم مسألة أساسية تهم كل مسلم بالدرجة الأولى ليتسلح بسلاح المعرفة والعلم قبل أي سلاح آخر.

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : الدين والسياسة