سورية وحطام المراكب المبعثرة: حوار مع نبيل الشويري

ﺗﺄﻟﻴﻒ صقر أبو فخر

512 ﺻﻔﺤﺔ

عرف نبيل الشويري ميشال عفلق منذ يفاعته الأولى، وتدرج على يديه في مدارج السياسة وفي معارج الفكر السياسي، وتفتح وعيه على القومية العربية كما صاغها ميشال عفلق بنفسه، وطالما تعلق به وبصورته كساحر وقديس معاً. لكنه لم يلبث أن تمرد عليه وانخرط في التآمر السياسي والانقلابات العسكرية مع سليم حاطوم، وحُكم بالإعدام فغادر سورية إلى بيروت ثم إلى باريس. وهذا الحوار هو خلاصة تجربة عاصفة ومديدة. وأهمية هذا الحوار لا تكمن في أنه يؤرخ لحقبة من التاريخ المعاصر لسورية وللبعث معا، بل محاولة إعادة قراءة الأحداث في ضوء التجربة الشخصية.

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : مقابلات ولقاءات