بائع القلق

ﺗﺄﻟﻴﻒ أنمار رحمة الله

92 ﺻﻔﺤﺔ

يسافر بنا القاص أنمار رحمة الله في رحلة شائقة عبر عوالمه الخاصّة. من خلال رسم لوحات قصصية غرائبية. وشخصيات إشكالية يستلها من الواقع، ويعيد تكوينها بعد إدخالها في جوّ من السريالية. الكتاب رحلة يتمازج بها الخيال الخصب، مع أحداث مشوّقة في رؤية عميقة تثير التساؤل، وفضاء من الرؤيا الاستشرافي البعيد، ونهايات مؤثرة وصادمة. سيجد القارئ في قصص هذا الكتاب مدينة بعيدة وغريبة، ملامحها تشير إلى أنها (ديستوبيا) خارج نطاق الزمان والمكان الواقعي، مشحونة بالغرابة والتوتر والقلق، يجد القارئ فيها نفسه وجهاً لوجه، مع مواضيع وتساؤلات وألغاز شتى. من لغز الحياة والموت مروراً بالعصرنة والضياع وتحدياتها قبالة الكائن الضعيف الذي يدعى الإنسان. الكتاب وجبة غنيّة بالقلق الذي أشار إليه (ألان روب جرييه)، فالقصة الحقيقة هي التي لا ينام بعد قراءتها القارئ مرتاحاً، بل يظلّ متحيراً هائماً في بحار التأمل باحثاً عن الحقيقة وأجوبتها

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : قصص