"

تعذر ترجمة الشعر مترتبٌ عن خاصية فيه هي الوزن الذي يتلاشى ويبطل عندما يتمّ التحويل. مهما تكن براعة المترجم، فإن الشعر يأبى النقل، وإذا ما حُوِّل عن لغته الأصلية، فإنه يفقد قيمته ويصير في اللغة المنقول إليها نصّاً ممسوخاً مشوّهاً.

من كتاب: لن تتكلم لغتي